عيلة نادر

ألقيتها بسهرة عيد الميلاد المجيد في منزل الصديق العزيز جوزاف وجيه نادر 24/12/2018

جايي أنا.. والشعر ماشي دبدبه
تا عيّد بهالعيد أغلى حبايبي
جوزاف نادر كل عمرو بمكتبي
بيزورني.. يا سنين لا تتعجبي
هلق انا جايي تا حقق مأربي
وبليلة الميلاد قوم بواجبي
جايي تا قلّو بالشعر حبك ربي
بغربة صداقه مقدسه بمذهبي
دقت الشقا ومرقت سنين مكهربه
وخسرت ناس كتير راحوا كركبه
بحلف بأللـه وكم شعره شايبه
حدّي وقفت ما تركتني يا صاحبي

هالبيت بيتي.. يا حروفي حوربي
من يوم بو ميلاد.. هالبي الأبي
بحبّن أنا.. فيكي القصيده تكتبي
ع قلوب بيضا.. طاهره ومهذبه

بدّي الفرحه تعم.. هيدا مطلبي
من دون محبه رح تزيد مصايبي
والفن هون الفن.. غنّي واطربي
وع الطبل دقي.. وع الكمنجه إلعبي
الأصوات حلوه.. والنوايا طيّبه
قومي ارقصي وتغنجي وتشبشبي    

وحياة ألله.. وكل ما ذكرتو نبي
عيلة بني "نادر" عظيمه مأدبه
     بالمرتبه.. وصلت لأعلى مرتبه
ولهالسبب رح قول جمله مدهبه: 
  هيي الصبي وأم الصبي وبي الصبي

لو عندك ثقه فيي

قصيدة لم تنشر بعد كتبتها بعمر 15 سنة، ووجدتها في المخطوطة التي حملها الي من لبنان الأب عبود جبرايل

ـ1ـ
لو عندِكْ ثقه فيي
كنتي بتهديني هديّه
من دون ما تخافي إمِّك
أو تستحيي من بيي
ـ2ـ
وكنتي بتزوري بيتي
ليليه عند السهر
بتقولي شو استحليتي
بجبلك.. لو كان القمر
ـ3ـ
بعمرلك دنيي جديده
من دون ما إشقع حجر
دنيي.. ببنيها يإيدي
مش ساكن فيها بشر
ـ4ـ
ومنصير نلعب ونغني
ونتفيّا تحت الشجر
إنتي وأنا بالجنه
ما منعود نعرف ضجر
**

ليلة عرسي

من القصائد التي كتبتها بعمر 15 سنة ولم تنشر بعد، وجدتها ضمن المخطوطة التي حملها لي من لبنان الأب عبود جبرايل، فألف شكر له:

ـ1ـ
بدّي من شفافك بوسه
تكون كبيره
تفقع.. تا بليلة عرسي
تفيق الجيره
ـ2ـ
وبدّي أنّات وبدّي
تدليع شويْ
وبدّي شعّل المخده
وطفّيها بمي
ناديكي وإنتي حدي
ما تردي عليْ
وتوعى ستي مع جدّي
وأهالي الحيْ
واحد يركض تا يهدي
ووحده يا خطيْ
بلحظه حكمتها الجمده
وبعدا زغيره
**

أسمهان

ألقيتها في سهرة تخليدية للسيدة أسمهان "آمال فهد فرحان اسماعيل الأطرش" أقيمت في صالون الدكتورة بهية ابو حمد، كانون الأول 2018

يا "أسمهانُ".. الصّوتُ قد أحياكِ      
أنتِ الأميرةُ والشّذا دنياكِ

"آمالُ فهدٍ" من جبال العُرْبِ هلْ     
بالإسم قلبُ الشرقِ قد ناداكِ

فالإسمُ فخرٌ للدنى يا نجمةً       
شعّتْ هنا.. شكراً لمنْ أسماكِ

فقتِ الخلائقَ نغمةً سحريّةً      
كانتْ كشدو الطير في الأفلاكِ

ما "الأطرشُ" المحبوبُ إلاّ كُنيةٌ     
لمعتْ.. كلمعِ الضوءِ في الأسلاكِ

هذا "فريدٌ أطرشيٌّ" فخرُه    
من روعة الألحان قد سوّاكِ

فيينا.. وهل للأنسِ فيها ليلةٌ     
لو لم تمنِّ العمرَ في لقياكِ

حتّى الطيورُ تهامستْ في جنّةٍ     
قالت لربّ الكونِ ما أحلاكِ

كلُّ القلوبِ تبدّلتْ أهواؤها      
لمّا أمرتِ القلبَ أن يهواكِ

ها مصرُ قد أعطتْكِ مهداً دافئاً

والنيلُ بالأمجادِ قد غطّاكِ

لا لم تموتي في حنايا تُرعةٍ

فالماءُ بالأحضانِ قد لاقاكِ

عندَ "البهيّةِ" قد جمعنا شملَنا     
أفراحُنا.. لا لمْ تكن لولاكِ

لم ننسَ نوتاتِ الأغاني.. خوفُنا   
في زحمةِ الأعمال أن ننساكِ

والصوتُ يشدو رغم بعدِ مسافة    
إنّا بسيدني قد رفعنا لواكِ

كم من شعوبٍ قد زوت في لحدها    
تفنى.. ويبقى خالداً ذكراكِ

**

عيد ميلاد 2018

ألقيت في حفل أقامه مجلس الجالية اللبنانية

ـ1ـ
لما الميلاد يطل عم نفرح
وننسى مصايب عمرنا بتجرح
إنتو الأهل.. إنتو فرح هالعيد
بغربه طويله قلوبنا بتدبح
حبّيتكنُ.. والحب منّو جديد
وصعبه إذا حبّيت إتزحزح
من هون رح هنّي الوطن البعيد 
بركي السلام بيسرح ويمرح
وحدا المحبه بهالزمن بتفيد
بتضوي العتم ودروبنا بتفتح
يا مجلس بهالجاليه رح عيد
شعر اللي قلتو وزيّن المسرح
بالإغتراب محبتك بتزيد
بتجمع بشر.. بتوزّع مواعيد
وتارك بقلبك للوطن مطرح
ـ2ـ
بسأل يسوع الطفل بالمزود
ليش البشر عن بعضها بتبعد
وليش الحرب بتصير بين شعوب
بترجع بعد سنتين تتوحد
بعد البكي.. منحمل صبر أيوب
تا نعيش حد القاتل ونسعد
ماشي الوطن لبنان بالمقلوب
الأزمات خلّت جوّنا ملبّد
بدنا وطن بين الدول مهيوب
بالشعر.. بالألحان يتمجّد
ما في حدا محّى كذب وعيوب
ما في حدا درب الوطن عبّد
أزلام كلّن تا يعبّوا جيوب
حسّ الرجوله عندُن مجمّد
ونحنا الـ هجرنا والقلب بيدوب
صادر حكم بطردنا.. مأبّد
يا يسوع الطفل شنّوا حروب
تا يرفعوا دولارن الأوحد
بيشرّدوا ملايين فوق دروب
كرمال حاكم أجرم وعربد
يهود عصرك علّقوا المصلوب
هيدا إنت يا سيدي الأمجد
واليوم صلبوا شعبنا المحبوب
وسكتت دني.. تاريخها أسود
ـ3ـ
الليله أنا رح عيّد الميلاد
مع ناس هنّي العيد بالغربه
سبقنا الدني.. لبسنا تياب جداد
وخبّيت هالأحباب بـ قلبي
ع غيبتُن بكيت سما البلاد
وبرجعتُن عم تفرح التربه
صعبه تا ينسوا موطن الأجداد
وتا يغدروا بـ هالبلد.. صعبه

**

عيد استقلال لبنان 2018

ألقيت باحتفال مجلس الجالية اللبنانية في مدينة بانكستاون ـ سيدني

ما أجملك بالعيد يا تشرين     
حفرنا الإسم بقلوب مغتربين
يا دلّ شعبي بدون إستقلال     
لا تفرّطوا بالمجد يا محبين
لبنان.. هالسهل وشموخ جبال     
ضحى بشبابو سنين خلف سنين
بلاد الأرز ما بتنشرى بالمال     
 رجال البطوله ركّعوا التنين
بجنوبنا عم يخلقوا الأبطال      
وبشمالنا الأرزات سهرانين
ولولا بأيا أرض مرّ خيال     
إنسان لبناني.. الصخر بيلين
بيشلح ع كتف الكون أجمل شال   
علم وحضاره.. وما بيحني جبين
عندو المحبه والوفا رسمال      
وعندو الكَرَم أزهار وبساتين
أجيال ربّت ع التقى أجيال     
وقفت بـ وجّ الـ سيّسوا هالدين
لكن، بعيدك سيّئه الأحوال     
رغم الفرح بالخامس وسبعين
بعدا الزعامه بتسرق بتحتال      
وبعدو الشعب مسكين.. شو مسكين

منجمع دول تا نشحد الأموال

وْلِكْ.. عيب نحنا نصير شحّادين
ما في حكومه تنفّذ الأشغال     
بلا كهربا.. وبالعتم غرقانين
والميّ.. ما في ميّ.. والشلال     
نازل هدر ع البحر.. ألله يعين
وطرقاتنا فيها الجور أشكال       
حتّى الزفت ضد الشعب.. تخمين
نقطة حليب بيشحدوا الأطفال       
وغالي الدوا.. والناس طفرانين
يا "مجلس" اللي الشعر فيك انقال   
ما رضيت مرّه تربّح السكين
زرعت الأمل.. عشنا براحة بال    
إخوان فينا بتنضرب أمثال
وقلوب متل التلج ع صنين
**

خماسيات

سقيني

خلّي عيونِك يرحموني.. خطيْ
حابب تا غطّس فيهن عيوني
ومن ريقِك المعسول نقطة ميْ
سقيني.. تا رطّب هالشفاف شويْ
صحرا الدني.. من دونِك ودوني
**
ضحكات

ضلّي اضحكي.. تا يبيّن اللولو
سنانك بلون الفلّ.. والتلجات
وخيّال واقف حدّك بْطولو
كرمال عينِك رقّص خيولو
وإنتي لَغيرو بتشلحي الضحكاتْ
**
صايم

فستانك الأحمر.. قصير كتير
لا تلبسيه اليوم قدّامي
صايم أنا.. وخايف صيامي يطير
وإخطى خطيّه ما لها تكفير
ويضيع عقلي وضيّع صيامي
**
ليرات عثملي

شعرِك إذا بيطير يا دلّي
قلبي بيوقف.. والعقل بيطير
شعرِك.. متل ليرات عثملّي
بلون الدهب.. بسّ الدهب قلّي:
بكتير أغلى هالشّعر بكتير
**
قهاره

جرّبتْ بوسِك.. بس ما رضيتي
قلبي بيقللي: البنت غنّوجي
كذّبت حالي وقت ما مشيتي
ومن دون ما تطّلعي قفيتي
متل السراب بليلتي تموجي

**
ليش

ليش حتّى تهربي منّي
وشوفِك بـ عيني بنت غدّاره
تركتي القلب والصدر والجنّه
وكلّ همّك تبعدي عنّي
بتشهد عليكي الدرب وغبارا

**
شتويه

وقت اللي نمتي بالمسا حدّي
وصدرك ع صدري وراسك عليي
حسِّتْ بـ تقل تنين المخدّه
وشوشتني: اليوم مين قدّي
الآهات محيت برد شتويّه

**
بغار

بغار، أيوه بغار، عم قلِّكْ
من ضحتِك.. من رنّة الموبايْل
من مشيّة اللي بيلحقا ظلِّكْ
من قماش عم بـ بوّسك كلِّك
وواقف أنا قبالك ما عندي حيلْ

**
عوينات

عارضتْ إنّك تلبسي عويناتْ
كرمال إتغزَّل بـ عينيكي
عيب الجمال يغيب بالعتمات
رح سمّعك هـ الخمس ست كلمات
لون الفحم ما بيلبق عليكي

**
حظ

لا تتركيني ضايع ومهموم
حبّك قتلني وطيَّر صْوابي
كنت شوفِك شمس فوق غيوم
ملكة جمال متوجه بنجوم
صرت شوفِك بنت كذّابه

**
بحيره

كوني متل ما بدّك تكوني
ع شرط تبقي واقفه حدّي
عم إمرق بإيّام مجنونه
بهدي البحيره دمعة عيوني
بلاقي البحيره لازما سدّه

**
بيتك

بيتك أنا رح عمّرو بأزهار
تا تغار منّك كل حيطانو
يا وردة اللي مفتّحه بالدار
قصّي الضلوع وحوليها حجار
يمكن ضلوعي تزيد بنيانو

**
يا ريت

يا ريت فيني أوصل لعندِك
وإشلح ع بابِك كومة سنيني
تنامي ع زندي وتفرشي زندك
وبكم بوسه يركعوا جندِك
بس البحر غدّار.. ما فيني

**
مرجله

ما في حدا يتمرجل عليي
ساعة ما بدّي شوفِك بشوفِكْ
بالشعرصرتي لحن غنيّه
وبالحب إنتي دموع عينيّي
وغير هيك صعبه تنقرا حروفك

**
رسمك

قدّيش ألله تفنّنْ برسمِكْ
ومن كل نجمه نور يعطيكي
صار القمر يتغزّل بكسمِكْ
والزهر يرمي العطر ع جسمِكْ
تا يحبّبوني كلّهُنْ فيكي

**
ضحكه

من ضحكتِك.. عم يضحك المنتورْ
ضلّي اضحكي تا تزيد إيّامي
بيكفي القلب بـ شوفتك مسرور
وعم يفرش الطرقات أحلى زهور
تا تسرّبي.. وبفرشتي تنامي

**
خزّون

بلون السّما سيارتِك "خزّون"
انتبهي عليها.. ولا تسوقيها
يا ريتني دولاب فيها كون
تا إحملِك، تا إحرسِك، تا صونْ
أجمل صبيّه.. منغرم فيها

**
قولي

كتير صرلي ناطرِكْ.. قولي
شو مأخَّرِك؟ رح إحلف بأللـه
نْ كنتي بحب جديد مشغوله
بطيّر جنوني.. بفجّر سيولي
تا إجرفِكْ من هـ الدني كلاّ

**
مجبور

ما عاد بدّي حبّ يا قلبي
تعّبتني كتير "منتوره"
بتشك فيي وبصدق حبّي
رح إتركا.. مجبور يا ربّي
ما بحب شوفا يوم مقهوره

**
صوره

بهالصورة اللي خدتها حدّك
بعدو خيالك ضارب عليي
يا ريت فيي من السفر ردّك
وقلّك: قوليلي بس شو بدّك
تا جدّد الصوره المنسيّه

**
فضيحه

الموبايْل مش عم يشتغل عندي
وعم تزعلي منّي على الريحه
كل عمري لطلتك جندي
كوني لعذابي، يا بنتْ، سنده
ولا تعملي بهالجاليه فضيحه

**
آدم

آدم إذا بتفّاحتو فرحان
وكرمال حوّا طلّق الجنّه
شو كان صابو لو دخل بستان
فيه الكرز ع نهود من رمّان
مأكّد، يا روحي، بيسرقك منّي

**
انتي هون

لو خيّروني بين مال الكون
وغفوه زغيره بحضنك الدافي
المال رح بيروح.. إنتي هون
حدّك بشوف السما بلا لون
كل ما شفافك تاكل شفافي
**
جنس

الحبّ منّو بهوره وخناق
تا تقاتليني كل ما ضمِّكْ
الحب بوسه، ودغدغه، وعناق
ولو ما أبوكي للجنس مشتاق
كنتي بقيتي بـ بطن إمّك

**
قاسيه

لا تكوني قاسيه عليي
عم تحرميني شوفة النسوان
بحلف إذا بتطلّع شويّه
بفستان مارق حد عينيي
بخفي المرا.. وببيّن الفستان

**
غضب

ليش إمّك غاضبه هالقد؟
ومن كل قلبي إمّك بجلاّ
مش عارفه حبّي أنا عن جدّ
قوليلها عنّك ما رح إرتد
ولو بلّطت هالكاينه كلاّ

**
شو بتقول؟

بحبّك تضلّي هيك قدّامي
متل الطفل عم تشتكي ع طول
تتغنجي.. تا بفرشتي تنامي
جيب المخدّه.. حضّر حرامي
وتمتم: إذا قرّبت شو بتقول؟
**
سابين

عرفت إسمك ع الورق "سابين"
وبالكون إسمك شمس مضويّه
تاري القمر ساكن "برشدبين"
ومغروم فيكي يا بنت "شعنين"
حطّي حرس ع البيت ليليّه

**
حبيني

لا تفزعي من شيبة سنيني
بعدو الشباب بيسرح ويمرح
رح بوس إيدك.. بس حبّيني
تا رقّصك ع صفحة جبيني
وتا يصير صدري للهوى مسرح

**




شجاعة

لم تعُدْ عندي الشجاعه
ذقتُ يا روحي التياعا

كنتِ مثلَ الطيرٍ عندي
دائماً أبغي سَماعَه

دائماً أحنو لحضنٍ
دافىءٍ، زدتُ اتساعَه

بعدَ صدّ واشتياقٍ
حبّنا المسكينُ ضاعا

مثل حلْمٍ أو سرابٍ
كان لقيانا وداعا


**

خوتان

ع طول يا لبنان
بشوفك بأحلامي
بلاقي الأرز زعلان
وقلب الشعب دامي
وكمشة بشر خوتان
بتألّه أْسامي
أزلام أو خصيان
ما عندُن كْرامه
ما عندهُن إيمان
يصير الحكم سامي
بينتخبوا مين ما كان
حْرامي ورا حْرامي
**

سرّاقه

إلّفتْ شعر كتير
وسرقتي منّي الشعر
وصار الفرح تعتير
ويبّس أنيني الزهر
فكّرت حبّي كبير
تاري المحبه غدر
متل الحلم بتطير
وما بيبقى غير القهر